• الثلاثاء 16 أغسطس

“المودة” تنظم محاضرات نسائية بعنوان “الأم العبقرية” و”غيري حياتك”

“المودة” تنظم محاضرات نسائية بعنوان “الأم العبقرية” و”غيري حياتك”
جدة(صدى):

تتواصل بجدة سلسلة المحاضرات النسائية التي دشنتها جمعية المودة الخيرية للإصلاح الاجتماعي بمحافظة جدة تحت شعار “سعادتي.. باستقرار أسرتي” للعام الرابع على التوالي، وتتضمن إقامة 14 محاضرة نسائية بقاعات أفراح جدة تتناول محاور مختلفة عبارة عن خلاصة دراسة المشاكل الأسرية والزوجية التي استقبلتها جمعية المودة.

حيث تقام بعد صلاة المغرب غداً الأحد محاضرة بعنوان “الأم العبقرية” تقدمها الأستاذة سناء تيسير السعداوي، فيما تقام في نفس التوقيت يوم الاثنين محاضرة “غيري حياتك” للأستاذة فاطمة موسى العمري، وتقام المحاضرتان بقاعة أماسي للاحتفالات بحي الفيحاء بجدة.

فيما تتواصل المحاضرات الرجالية المتزامنة مع الحملة حيث تقام محاضرة بعنوان “جدد حياتك الزوجية” يقدمها الدكتور أنس بن سعيد بن مسفر بجامع الحمودي بحي الفيحاء بعد مغرب يوم الاثنين.

وكانت السلسلة قد انطلقت بمحاضرتين نسائية الأولى بعنوان “إخوة بلا شقاء” قدمتها الأستاذة هدى أحمد باقادر وشهدت مشاركة 142 سيدة، والثانية بعنوان “الحوار الزوجي” قدمتها الأستاذة خديجة محسن باصرة وشهدت مشاركة 210 سيدة، كما أقيمت محاضرة للرجال بعنوان “فن التعامل مع الخلافات الأسرية” قدمها الدكتور أنس بن سعيد بن مسفر.

وأوضح فضيلة الشيخ سعد بن عبدالرحمن العويرضي رئيس مجلس إدارة جمعية المودة الخيرية بأن هذه السلسلة تهدف إلى نشر ثقافة أسرية صحيحة تقوم على المودة والرحمة، مشيراً إلى أن هذه الفعاليات تعمل على توعية وتثقيف الأسر بما يمكن أن يساهم في استقرارها، وتجنيب أفرادها التأثيرات السلبية الناجمة عن تفاقم المشاكل الاجتماعية والحياتية في محيط الأسرة ككل، مشيراً إلى أن السلسلة بعنوان “سعادتي.. باستقرار أسرتي” تتضمن رسائل اجتماعية تربوية هادفة ونصائح أسرية متميزة بما يساهم في تحقيق الترابط في الحياة الزوجية.

وبيّن الشيخ العويرضي بأن الجمعية تسعى من خلال فعالياتها وبرامجها للمحافظة على كيان الأسرة والتقليل من نسب الطلاق، مشيراً إلى أن تفشي حالات الطلاق في أي مجتمع يستوجب العمل على دراسة أسبابه، والعمل على حلها بجدية، معتبراً أن نشر الثقافة الأسرية الصحيحة هو أولى تلك الحلول وأكثرها نجاحاً في التصدي للظاهرة قبل استفحالها وذلك من خلال تشجيع التوجيه والتوعية في أمور الأسرة وبناء علاقاتها من خلال الدورات والمحاضرات والإصدارات التي تقوم بها الجمعية.

ورحب الشيخ العويرضي بجميع السيدات لحضور هذه الفعاليات والاستفادة من جميع أنشطة وبرامج الجمعية، مشيراً إلى أن هذه الفعاليات تأتي ضمن جهود جمعية المودة الخيرية التي تسعى لتحقيق سعادة الأسرة واستقرارها بالتوعية والإصلاح، عبر تنظيم العديد من الفعاليات والبرنامج التي تعالج مشكلات الأسرة وتقترح الحلول، وتأخذ بيدها إلى بر الأمان والسعادة والاستقرار، ومبيناً بأن للجمعية جملة من المناشط والبرامج من بينها الإصلاح الأسري، والاستشارات الأسرية المباشرة والهاتفية، وعقد دورات لتأهيل الشباب والفتيات للحياة الزوجية، وعقد دورات لتأهيل المرأة للقيام بدورها في الحياة كزوجة صالحة، وإصدار مطويات ونشرات لتوعية أفراد الأسرة بالحياة الزوجية، وإقامة محاضرات عامة في الحياة الزوجية للمحافظة على استقرار الأسرة وتماسكها، وعقد ملتقيات ومنتديات لدراسة قضايا الأسرة بهدف معالجتها، وتنظيم وإعداد وإقامة المسابقات للتوعية بالقضايا الأسرية، وتنفيذ ونشر الدراسات والأبحاث العلمية بهدف تعميم الفائدة.

جدير بالذكر أن جمعية المودة الخيرية للإصلاح الاجتماعي بمحافظة جدة تسعى للمحافظة على كيان الأسرة والتقليل من نسب الطلاق بالتعاون مع المحاكم الشرعية والدوائر الأمنية من خلال التوجيه والتوعية في أمور الأسرة وبناء علاقاتها من خلال أنشطة وأقسام متعددة تقدم العديد من الدورات والمحاضرات والاستشارات الأسرية (6716655)، واضعةً نصب عينيها رسالة سامية وهي “تحقيق سعادة الأسرة واستقرارها بالتوعية والإصلاح”، ولمزيد من المعلومات زيارة موقع الجمعية “بوابة المودة”: (www.almawaddah.net).


تعليق واحد

[ عدد التعليقات: 2305 ] نشر منذ 10 سنوات

اي تكفون يعطيكم العافيه نبي نكثر من هالمحاضرات وخاصه عن الامهات ماقصد حقوقها اقصد واجباتها تجاه ابنائها