• الإثنين 15 أغسطس

شاب ينقذ خمسيني بصحن كنافة

شاب ينقذ خمسيني بصحن كنافة
مكة المكرمة(صدى):

قادت نباهة أحد الشبان بمكة المكرمة إلى إنقاذ خمسيني من إغماءة السكر أمام إحدى المطاعم بحي العزيزية، بمنطقة مكة المكرمة.

وكان الشاب عبدالله الزهراني قد لاحظ مواطناً خمسينياً مغشياً عليه داخل سيارته، واضعاً رأسه على مقود السيارة وهي في وضع التشغيل، بينما هو يدلف للمطعم لتناول وجبة العشاء، وبعد مضي نصف ساعة وأثناء انتظاره لخروج أصدقائه من المطعم شاهد الشخص كما هو لم يتحرك من مكانه، ويروي الشاب عبدالله القصة، حيث يقول أنه اقترب من السيارة وطرق زجاج السيارة إلا أن السائق لم ينتبه، مضيفاً “ظننت أنه نائماً، ولكن بعد تفكير لبرهة فتحت الباب وحاولت التحدث إلى السائق، إلا أنه لم يجب، حينها علمت أنه في حالة فقدان وعي، وداهمته نوبة سكر، وعلى الفور أسرعت للمطعم وقمت بشراء صحن (كنافة)، وحاولت إطعام الخمسيني إلى أن استعاد وعيه، وبعدها أوضح لي الرجل أنه يعاني من مرض السكر، وأن النوبة داهمته أثناء خروجه من المطعم، بعد أن اشترى وجبة عشاء لأطفاله في المنزل”.

وغادر الخمسيني إلى منزله وهو يلهج بالدعاء للشاب الذي أنقذه.


3 تعليقات

[ عدد التعليقات: 81 ] نشر منذ 10 سنوات

الله يجزه خير بس المفروض. مريض السكر يكون معاه تمر

[ عدد التعليقات: 1 ] نشر منذ 10 سنوات

احيانا يحدث الانخفاض دون الشعور باعراضه وخصوصا اذا كانت الاصابة منذ فتره طويله

وعموما جزاء الله الشاب خيرا

تصدق مره انخفض معى السكر وتسببت بحادثه بسيط خارج العمران ( مخطط ) وعندما اتى احدهم سالنى انت شارب شى او اكل شى ترى عادى وتصير مثل هالامور

طبعا وقتها لسا التركيز يجي ويروح قلت لا بس السكر وقتها فهم وراح جاب شى حالى طبعا كل واحد يجى ويشوف الحادثه بدل ما يقول الحمد لله على السلامة كان يسال انت شارب شى

لكن اسال الله الكريم ان يشفينى ويشفى جميع مرضى المسلمين

[ عدد التعليقات: 34 ] نشر منذ 10 سنوات

جزاه الله ألف خير ، و ربنا يشفي هذا الشخص و جميع مرضى المسلمين .