• الأربعاء 10 أغسطس

300مليون ريال لتهيئة البنية التحتية للتدريب بالدفاع المدني

300مليون ريال لتهيئة البنية التحتية للتدريب بالدفاع المدني
الرياض(صدى):

كشف معالي الفريق سعد بن عبدالله التويجري مدير عام الدفاع المدني عن إرتفاع عدد ضباط الدفاع المدني الحاصلين على الدكتوراه والماجستير حتى نهاية العام 1433هـ إلى 215 ضابطاً، مؤكداً أن ذلك يمثل إضافة علمية كبيرة لقدرات جهاز الدفاع المدني ويدعم خطط وبرامج التطوير والإرتقاء بمستوى القوى البشرية في جميع أعمال الجهاز.

وعبر الفريق التويجري في تصريح بمناسبة حفل تخريج دورة التأهيل الفني على أعمال الدفاع المدني والذي يقام يوم الاثنين المقبل بمكة المكرمة عن عظيم إمتنانه وتقديره لتوجيهات وزارة الداخلية بإتاحة الفرصة لرجال الدفاع المدني لنيل أعلى الدرجات والشهادات العلمية من خلال برنامج خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز للإبتعاث داخل المملكة وخارجها، مما كان له أطيب الأثر في رفد جهاز الدفاع المدني بعدد كبير من الخبرات العلمية المتميزة في جميع التخصصات الفنية والإدارية والأعمال الميدانية والتدريب.

وأشار الفريق التويجري إلى وجود 23 من ضباط الدفاع المدني يدرسون لنيل درجة الدكتوراه حالياً في عدد من أكبر الجامعات العالمية والسعودية ، بالإضافة إلى 62 يدرسون لنيل درجة الماجستير و 64 في مرحلة البكالريوس والدبلوم ودورات اللغة الإنجليزية.

ولفت معالي الفريق لاتويجري إلى إبتعاث 118 من منسوبي الطيران الأمني إلى استراليا والولايات المتحدة لدراسة هندسة وصيانة الطائرات العمودية وعلوم الطيران، مؤكداً إرتباط برامج الإبتعاث في الدفاع المدني بالإحتياجات الفعلية والميدانية لتنفيذ خطط وبرامج التطوير والتحديث عبر آلية واضحة لتحديد التخصصات الدراسية التي يتم الإبتعاث فيها ، مثل السلامة المدنية والإدراة البيئية وهندسة الإطفاء والسلامة والتخطيط لإدراة الكوارث ونظم المعلومات وعلوم مكافحة الحريق ونظم المعلومات الجغرافية وبحوث العمليات.

ودلل معالي الفريق التويجري على ذلك بحصول 31 ضابطاً بالدفاع المدني على دبلوم تقنية الوقاية والسلامة من الحريق من أكاديمية خدمات الإطفاء في كندا وتنفيذ دورات تدريبية لعدد 45 متدرباً في كلية خدمات الإطفاء البريطانية ، إلى جانب دورات اللغة الإنجليزية خارج المملكة والتي إستفاد منها 21 ضابطاً خلال الفترة الماضية.

وأكد معالي الفريق التويجري أن إبتعاث هذا العدد الكبير من رجال الدفاع المدني للدراسة والتدريب داخل المملكة وخارجها وتهيئة منشآت التدريب وتجهيزها بأحدث التقنيات بما يوفر بنية أساسية ملائمة للتأهيل الفني المتخصص بتكلفة إجمالية تجاوزت 300 مليون ريال ، يجسد دعم حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز لجهاز الدفاع المدني وحرصها على تطوير قدراته البشرية ، إنطلاقاً من أن العنصر البشري هو الركيزة الأساسية لنجاح برامج التطوير والتحديث ، لافتاً إلى أنه تقرر إيفاد 100 من خريجي دورة التأهيل الفني في دورة تدريبية في بريطانيا لتنمية مهاراتهم التخصصية على جميع أعمال الدفاع المدني


5 تعليقات

[ عدد التعليقات: 142 ] نشر منذ 10 سنوات

صح النوم والله بدري طيب هذا مو جديد انه البنية التحتية تعبانة من زمان حناء في المبلغ كم نصيبك يا باشاء يافريق قال الدفاع المدني في جهه وانت في جهه اخري التقاعد افضل

[ عدد التعليقات: 127 ] نشر منذ 10 سنوات

يآمعآلي الفريق

عمل الدفاع المدني ميداني وليس مكتبي

وكلامك هذا مكتبي فقط للضباط والترزز الصراحه

وين تطوير التدريب ! وين تطوير المعدات !

بدل الارهاب الي محطم افراد الدفاع المدني ليش مايصرف لهم !

او فقط تحطيم

[ عدد التعليقات: 1150 ] نشر منذ 10 سنوات

يوووووووووووووووووه بدري طال عمرك

اول شي هئو لكم مراكز بدل الاستاجر منازل تكلف الدوله ملاين الريالات

اجل بقيق توكم مستاجرين بيت بكم مائة الف مو حرام

مع العلم انه لك اراضي بالقرب من المكان المستاجر لم يتم انشاءها منذو 28 سنه

يا اخي اذا ما عندكم استطاعه ترا فيه ناس تبني وتستثمر لمدة 20 سنه

ابن مع العلم ان الدوله ميزانيتها تغري الجيران بس للا اسف طاحت تحد ايدي من لا ترحم

[ عدد التعليقات: 1305 ] نشر منذ 10 سنوات

لاحظوا معي كيف سيتم صرف هذا المبلغ الكبير واللي لو إنه بدوله اخرى

لكان كفيل بإنشاء قطاع جديد للدفاع المدني وعلى احدث المواصفات:

اولا:سيتم إبتعاث رجال المدني للدراسه داخل المملكه وخارجها

(( وفي النهايه بتلقى المبتعثين كل دوراتهم داخل المناطق التابعه لهم وبدون حتى حقوق ولو جتهم تجيهم بعد طلوع الروح بسبب اصحاب الرتب الكبيره))

ثانيا:تهيئة منشئآت التدريب وتجهيزها باحدث المعدات

((اما المنشئات اللي بيجهزونها في النهايه حتكون صيانه لاجهزتهم الموجوده لديهم من عشرات السنين ورش مواترهم ومبانيهم اللي بعضها جاهزه بويه وزيادة الوجبات الين يصير معظم رجال الدفاع المدني مايقدرون يصكون القايش من السمنه))

عموما

الف مبروك لادارة الدفاع المدني ممثله في الرتب الكبيره المستفيد الوحيد من هذا الدعم

وحظ اوفر لكل جندي وعريف ووكيل رقيب وكل صف الظباط

وما انسى في النهايه اعزي المواطن على كل هالخساير

[ عدد التعليقات: 201 ] نشر منذ 10 سنوات

الدفاع المدني ميدانياً يكاد يكون فاشل .لابد من تكثيف التدريبات الميدانية والانقاذ