• الثلاثاء 16 أغسطس

إمارة تبوك تشكل لجاناً للمتابعة الميدانية وتفقد أحوال المتضررين والمنشآت

إمارة تبوك تشكل لجاناً للمتابعة الميدانية وتفقد أحوال المتضررين والمنشآت
تبوك(صدى):

شكلت إمارة منطقة تبوك ثلاث لجان لمتابعة الأعمال الميدانية وأحوال المواطنين المتضررين, وذلك في إطار الحرص على سرعة إنجاز المهام المحددة التي تكفل استمرار الجهود لمواجهة آثار الأمطار الغزيرة التي شهدتها مدينة تبوك وماصاحبها من تدفق كبير للسيول المنقولة التي سالت على إثرها معظم الأودية في المنطقة وعدد من المحافظات في المنطقة, وبتوجيه صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك.

وباشرت اللجان الثلاث عملها, الأولى برئاسة وكيل إمارة منطقة تبوك عامر بن محمد الغرير وترتكز مهامها متابعة الفرق الميدانية التي تعمل في الميدان والتأكد من توفر كافة الإمكانيات والرفع بتقاريرها أولا بأول عن الوضع وما تم الانتهاء من انجازه على أن ينبثق منها لجنة في كل جهة حكومية لمتابعة ما يخصها بالتنسيق مع الجهات الأخرى لتقييم الوضع وما يجب عمله بشكل دقيق أولاً بأول.

واللجنة الثانية برئاسة وكيل الإمارة المساعد محمد بن عبدالله الحقباني وترتكز مهامها في الاهتمام بأحوال المواطنين المتضررين والتأكد من أوضاع سكنهم وإعاشتهم وتقديم كل ما يحتاجون إليه من خدمات إضافة إلى حصر كل ما يتعلق بالأضرار التي لحقت بمنازلهم بما يضمن سرعة عودتهم إليها بعد التأكد من سلامتها من كافة النواحي .

واللجنة الثالثة برئاسة وكيل الإمارة المساعد للشؤون التنمية جميل بن عباس السحلي وتتولى متابعة أوضاع التعليم العام والعالي والمعاهد والتأكد من سلامة وجاهزية كافة المباني والمنشآت والطرق المؤدية إليها بما يضمن استئناف الدراسة بشكل سليم. كما سيكون هناك لجنة في جميع المحافظات برئاسة محافظ المحافظة تنسيق مع هذه اللجان وتقوم بنفس المهام.

وأوضح الناطق الإعلامي بإمارة منطقة تبوك علي بن مصلح القحطاني أن اللجان عقدت اجتماعاتها الثلاثاء في الإمارة وناقشت كافة التفاصيل لمواصلة العمل في الميدان مشيراً الى أن العمل سيتواصل على مدار الأربع والعشرين ساعة لضمان سرعة الانتهاء في أسرع وقت.